10 مليارات نسمة عدد سكان الأرض في 2100

الجمعة، 03 حزيران/يونيو 2011، آخر تحديث 15:01 (GMT+0400)
التعداد السكاني للكرة الأرضية في تزايد
التعداد السكاني للكرة الأرضية في تزايد

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- من المتوقع أن يصل تعداد سكان الكرة الأرضية إلى تسعة مليارات نسمة عام 2050، بزيادة تصل إلى ملياري نسمة عن التعداد الحالي.

وتقول النسخة المنقحة عن توقعات الأمم المتحدة إن سكان العالم سيزداد إلى 8 مليارات نسمة بحلول عام 2030، و9 مليارات نسمة في 2041، ومن ثم إلى 10 مليارات نسمة بعد عام 2081.

ويشير تقرير "المراجعة المتوقعة لسكان العالم 2010"، إلى أن عدد قاطني كوكب الأرض سيصل إلى 10.1 مليار نسمة بنهاية القرن الحالي.

وحذر الباحثون من أن أي اختلاف طفيف في معدلات الخصوبة يمكن أن يؤدي إلى تقلبات كبيرة في عدد السكان المتوقع، وفقاً لتقرير "مراجعة توقعات تعداد سكان العالم" الذي أعدته شعبة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية بالأمم المتحدة.

وأورد التقرير أن ارتفاعاً طفيفاً في معدلات الخصوبة قد يصل بتعداد البشرية إلى 15.8 مليار نسمة بحلول عام 2100، وإلى 6.2 مليار نسمة، في حال التراجع العام.

وأشار التقرير إلى أن الدول النامية والفقيرة في مقدمة دول العالم تكاثراً، لافتاً إلى أن سكان قارة أفريقيا سيصل عددهم إلى نحو مليار و200 ألف نسمة، بينما سيتراجع عدد سكان القارة الأوروبية.

وذكر أن العديد من الدول تعاني من تزايد تعداد المعمرين، وأن الحال سيستمر على هذا المنوال مع تدني معدل الخصوبة، أما البلدان ذات الخصوبة المتوسطة فسوف تصل  إلى الذروة بنهاية هذا القرن.

ويتوقع أن ترتفع معدلات العمر المتوقع إلى 86 عاماً، من 68 عاماً في الفترة ما بين عامي 2095 و2100، خصوصاً وأن إيجاد علاجات أفضل لفيروس نقص المناعة المكتسب ومرض الأيدز، سيخفف من حالات الوفاة المبكرة في منطقة جنوب الصحراء الأفريقية.